اردنيات

ما حقيقة الصورة المتداولة عن تهديد الطالبة ايمان قبل قتلها؟؟.. مصدر امني يجيب

اوضح مصدر امني لموقع عمان نيوز بانه لا يمكن التاكد من دقة الرسالة المنشورة بخصوص تهديد مسبق من قبل الجاني للمغدورة ايمان ارشيد على احد منصات التواصل بين طلبة جامعة العلوم التطبيقية.

وبين مصدر بان فريق مختص من جهاز الامن العام ما زال يقوم بمتابعة وجمع المعلومات من اجل التوصل لمرتكب الجريمة.

وتضمنت الرسالة المكتوبة تهديدات من القاتل على انه سيقوم بالاقتراب للحديث مع الفتاة المغدورة ايمان وفي حال لم تتحدث معه سيقوم بقتلها، كما حدث في جريمة مشابهة أمام بوابة جامعة المنصورة في مصر.

وانتشرت صورة الرسالة على مواقع التواصل الاجتماعي على اساس انها لقطة من مسج على احد منصات التواصل الخاصة بين طلبة الجامعة.

يذكر بان والد المغدورة ايمان، السيد مؤمن ارشيد،أكد في تصريحات صحفية بأنه لن يقبل صلح ولا يعترف بعطوة، وكل ما يريده هو اعدام قاتل ابنته والقصاص منه.

وبين والد ايمان بان ابنته كان لديها امتحان صباح اليوم الخميس في جامعة العلوم التطبيقية، مؤكدا بان الامتحان انتهى في الساعة العاشرة حيث قامت ابنته بالاتصال به هاتفيا وابلاغه بانهاء الامتحان.

واوضح بان ابنته لم تشتكي في وقت سابق من اي مشاكل تتعرض لها، وهو ما يعني عدم وجود ما يدعوه للقلق او يشكل خطورة على ابنته.

واوضح بان ذلك يثير الاستغراب، فباي ذنب قتلت ولماذا قتلت مؤكدا بان ابنته حتى لا تعرف لماذا قتلت اليوم.

وتابع بانه هو من يقوم بتوصيل ابنته في كل يوم الى الجامعة كما انه يقوم بتوصيلها عند انتهاء الدوام.

وأكد والد ايمان بأنه تلقى نبأ إصابة ابنته، حيث كان في مشوار عمل، وعند وصوله للمستشفى، كانت ابنته قد فارقت الحياة.

وكان الناطق الإعلامي، قد أكد عصر اليوم الخميس، بأن البحث ما زال جاري عن قاتل الطالبة ايمان ارشيد، داخل جامعة العلوم التطبيقية.

ودعا الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام الجميع لعدم تناقل وتداول اية اخبار ومعلومات غير موثوقة ومن غير مصادرها الرسمية بما يتعلق بحادثة مقتل الطالبة الجامعية .

وتصدر جريمة قتل الطالبة ايمان ارشيد منصات التواصل الاجتماعي في الأردن، وسط مطالبات واسعة باعدام القاتل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى